لا توجد تعليقات

انطلاق أول رحلة جوية من مطار إسطنبول الدولي إلى العاصمة أنقرة

تنطلق غدا الأربعاء، أول رحلة جوية داخلية عبر مطار إسطنبول الدولي، في الساعة 11:10 صباحا، من إسطنبول إلى مطار أنقرة الدولي.

وأوضحت شركة الخطوط الجوية التركية، أنه من المقرر إجراء رحلات خارجية وداخلية يومية حتى تاريخ 30 ديسمبر/ كانون الأول، إلى أذربيجان وجمهورية قبرص الشمالية، وأنقرة وأنطاليا وإزمير، وبعد انتهاء عملية نقل مطار أتاتورك ستبدأ الشركة بتنفيذ خطتها الجديدة للرحلات عبر المطار الجديد.

وافتتح الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، “مطار إسطنبول الدولي”، أمس الاثنين، بشكل رسمي تزامناً مع إحياء الأتراك الذكرى الـ 95 لتأسيس الجمهوري المصادف لـ 29 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وشارك في مراسم الافتتاح شخصيات سياسية بارزة محلية، إضافة إلى زعماء العديد من دول العالم.

ومن المرتقب أن تقدّم المرحلة الأولى من المطار خدمات لقرابة 90 مليون مسافر يومياً، على أن يتم الانتهاء من إنشاء كافة مراحله الأربعة بحلول عام 2028، وفقاً لما ذكره أردوغان.

المصدر : ترك برس

لا توجد تعليقات

الإعلان عن مسار قناة اسطنبول بين بحر مرمرة والبحر الأسود

مقالات-الموقع-3

أنقرة/ إردال تشيليكال، عارفة يلديز أونال/ الأناضول

أعلن وزير المواصلات والاتصالات والنقل البحري أحمد أرسلان، اليوم الإثنين عن المسار الأفضل لمشروع قناة إسطنبول التي من المزمع حفرها لربط بحر مرمرة بالبحر الأسود بموازاة مضيق البسفور.

وفي مؤتمر صحفي في مقر الوزارة بأنقرة اليوم قال الوزير إنه تقرر أن يكون مسار “كوتشوك تشكمجه – سازلي دره – قرية دوروسو” هو المسار الأفضل بالنسبة للقناة.

وأضاف الوزير أن من المخطط أن تبدأ أعمال الحفر في القناة العام الجاري بعد إجراء مناقصة لإنجاز المشروع.

وأوضح أن طول القناة سيبلغ 45 كيلومترا، وسيبدأ مسارها من بحيرة “كوتشوك تشكمجه” في إسطنبول على بحر مرمرة، وتستمر شمالا عبر سد “سازليدره”، ومن ثم تصل للبحر الأسود شرق سد “تيرطوس” في قرية “دوروسو” بمنطقة “تشاتالجا” بإسطنبول.

ومن المزمع أن تخفف القناة من الضغط على مضيق البوسفور خاصة من ناقلات النفط، وأن تكون سعتها 160 سفينة يوميا.

ومن المخطط أن ينتهي حفر القناة بحلول عام 2023.

المصدر : وكالة الاناضول

https://goo.gl/Jwp6cZ

لا توجد تعليقات

كيف تغير وجه تركيا في 15 سنة !!

كيف تغير وجه تركيا في 15 سنة !!
فديو يوضح مراحل النهوض الاقتصادي والعمراني والسياحي في تركيا في الأعوام الأخير وكيف انتقل ترتيبها على عدة أصعدة إلى المراتب الأولى عالميآ كالاقتصاد والسياحة والصناعات وتطوير الأسلحة

لا توجد تعليقات

فيلم ثلاثي الأبعاد عن خدمات مطار اسطنبول الثالث

فيلم ثلاثي الأبعاد عن خدمات مطار اسطنبول الثالث

مع قرب الانتهاء من إنشاء المرحلة الأولى من مطار إسطنبول الثالث، نشرت شركة “أي جي إيه- İGA” التركية، فيلم ثلاثي الأبعاد للتعريف بمطار إسطنبول الثالث وبالخدمات التي سيقدمها حين دخوله الخدمة.

ويظهر في الفيلم المبنى الرئيسي للمسافرين الذي تم تصميم وفق الإرث الثقافي والإسلامي لمدينة إسطنبول، إلى جانب أماكن مخصصة للتسوق وتناول الأطعمة.

كما يظهر في الفيديو التعريفي حجم التكنولوجيا الحديثة التي سيتم استخدامها في المطار عند دخولها الخدمة، وأبرزه الفرز الآلي للحقائب، واستصدار تذاكر “Chek-in” وغيرها من الإجراءات التي ستتم آلياً والتي ستوفر الوقت والمجهود.

ومن المتوقع أن يوفر المطار أكثر من 100 ألف فرصة عمل عقب افتتاحه، في 29 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، ليرتفع هذا الرقم إلى 225 ألف فرصة عمل، عقب وصوله إلى كامل قدراته، بحلول 2025.

وسيلعب المطار دوراً مهماً في تحقيق تركيا أهدافها الاقتصادية المتمثلة بالدخول إلى قائمة أكبر 10 اقتصاديات في العالم بحلول 2023.

وبعد استكمال مرحلته الأولى، من المتوقع أن يستقبل المطار المذكور قرابة 90 مليون راكب سنويًا، وتبلغ مساحتها 1.3 مليون متر مربع، فيما تستمر عمليات البناء على أربع مراحل، تنتهي آخرها عام 2023.

لا توجد تعليقات

الانتهاء من 73% من أعمال تشييد مطار اسطنبول الثالث

قال وزير النقل والاتصالات التركي، أحمد أرسلان، إن مطار إسطنبول الثالث الجاري إنشائه حاليًا، ويعد واحدًا من أكبر مطارات أوروبا والعالم، بدأ بنيل الجوائز الدولية رغم أنه لم يتم تدشينه بعد.

وأضاف أرسلان، أن العمل يتواصل بشكل مستمر على مدار الساعة طيلة أيام الأسبوع، للانتهاء من تنفيذ المطار في أسرع وقت.

وأشار أن برج المراقبة والتحكم في الطيران نال أول جائزة دولية، في الوقت الذي نال فيه تصميم مبنى المطار أيضًا جائزة دولية أخرى.

ولفت الوزير أن أكثر من 3 آلاف آلة ثقيلة تعمل بشكل متواصل من أجل إنجاز المشروع، وأن المهندسين والعمال تمكنوا من إنجاز نحو 73 في المئة من الأعمال الإنشائية بالمطار الذي سيصبح واحدًا من أكبر مطارات أوروبا والعالم.

قال وزير النقل والاتصالات التركي، أحمد أرسلان، إن مطار إسطنبول الثالث الجاري إنشائه حاليًا، ويعد واحدًا من أكبر مطارات أوروبا والعالم، بدأ بنيل الجوائز الدولية رغم أنه لم يتم تدشينه بعد.

وأضاف أرسلان، أن العمل يتواصل بشكل مستمر على مدار الساعة طيلة أيام الأسبوع، للانتهاء من تنفيذ المطار في أسرع وقت.

وأشار أن برج المراقبة والتحكم في الطيران نال أول جائزة دولية، في الوقت الذي نال فيه تصميم مبنى المطار أيضًا جائزة دولية أخرى.

ولفت الوزير أن أكثر من 3 آلاف آلة ثقيلة تعمل بشكل متواصل من أجل إنجاز المشروع، وأن المهندسين والعمال تمكنوا من إنجاز نحو 7

وأفاد أرسلان أن أنظمة المشروع بما فيها الكهربائية، إضافة إلى برج المراقبة وتصميم مبنى المطار، حصلت على جائزة “المركز الأوروبي للهندسة المعمارية والتصميم” عام 2015.

ولفت أن البرج جرى تصميمه من قبل شركتي “Pininfarina” و “Aecom”، وأنه مستوحى من شكل زهرة التوليب التي تشتهر بها إسطنبول، وسيكون من معالم المدينة البارزة التي يمكن للمسافرين جوًا رؤيتها.

وأشار أن إدارة مهرجان العمارة العالمي، منحت المشروع جائزة تصميم في فئة “المشاريع المستقبلية، والبنى التحتية”، لمبنى المسافرين في المطار عام 2016.

وتابع الوزير في ذات السياق قائلا “مطار إسطنبول الثالث سيستقبل أولى طائراته قبل حلول فبراير/ شباط 2018، ووزارة النقل والجهات الرسمية المعنية تعمل حاليا على إنشاء شبكة طرق وسكك حديدية لربط المطار بمركز المدينة، وتسهيل الحركة المرورية إليه”.

وشدد على أن مطار إسطنبول الثالث سيمهد الطريق أمام الاقتصاد التركي لإحداث طفرة نوعية عقب افتتاحه العام المقبل، بحسب قوله.

كما توقع الوزير أن تصل حصة المطار من الناتج المحلي الإجمالي لبلاده إلى 4.9 بالمئة بحلول 2025.

ووفق تصريحات الوزير، سيساهم المطار بمبلغ 79 مليار دولار أمريكي إضافي في الناتج المحلي الاجمالي للبلاد.

ويتُوقع أن تُقدم المرحلة الأولى للمطار خدمات لنحو 90 مليون مسافر سنوياً، فضلا عن توفير فرص عمل لأكثر من 100 ألف شخص.

وفي وقت سابق أعلن رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، أن بلاده ستصبح همزة وصل جوية تربط القارات الثلاث الكبرى (أوروبا وآسيا وأفريقيا)، عند الانتهاء من إنشاء المطار بشكل كامل.

ويعمل في مشروع المطار الثالث قرابة 30 ألف شخص، و 8 آلاف آلية متنوعة.

ومن المنتظر أن تصل فرص العمل المتوفرة في المطار إلى 225 ألف مع حلول 2025.

وسيلعب المطار دورا مهما في تحقيق تركيا لأهدافها الاقتصادية المتمثلة بدخول قائمة أكبر 10 اقتصادات في العالم بحلول 2023 الذي يمثل المئوية الأولى لتأسيس الجمهورية التركية.

وتضم إسطنبول حاليًا مطارين، أحدهما مطار “أتاتورك” في الشطر الأوروبي، والآخر “صبيحة غوكجن” في نظيره الآسيوي، ومن المنتظر أن يكون المطار الثالث، (في الجزء الأوروبي) واحدًا من أكبر مطارات أوروبا والعالم عند استكماله.

 

 

لا توجد تعليقات

إسطنبول تلك المدينة الساحرة

attractions

تتمتع مدينة إسطنبول بسحر يأسر من زارها من أول أنفاسه فيها، فعندما تتجول في أزقة وشوارع إسطنبول، تجد نفسك محاطاً بأنماط وأشكال مختلفة من الحضارات، فمن ناحية ترى الجوامع العثمانية الطراز والأبينة القديمة المزخرفة، وتارةً ترى الشوارع العريضة والأبنية والأبراج العالية، ووسائل النقل الحديثة والمراكز التجارية الضخمة، فإسطنبول ملتقى الشرق والغرب، واحدة من أهم مدن العالم عبر التاريخ، والعاصمة الاقتصادية والسياحية والثقافية لتركيا، وواحدة من أكبر مدن العالم من حيث عدد السكان.

 

عُرفت مدينة إسطنبول تاريخياً بأسماء عديدة بدءاً ببيزنطة والقُسْطَنْطِيْنِيَّة والأسِتانة وإسلامبول، وتعاقبت على المدينة العديد من الحضارات والثقافات، وتركت كل واحدة منها لمسة سحرية أضفيت على هذه المدينة المميزة، فالكثير من الإمبراطوريات والشعوب حكمت إسطنبول، وتاريخها القديم زاخر وعريق وغني، فقد كانت عاصمة للإمبراطورية الرومانية ثم البيزنطية ثم اللاتينية ثم العثمانية، ولإسطنبول مكانة دينية بارزة، فقد اكتسبت أهمية دينية لدى المسيحيين بعد اعتناق الإمبراطورية البيزنطية لهذا الدين، ثم أصبحت حاضرة الخلافة الإسلامية  في العصر العثماني حتى عام ١٩٢٤، وتبقى الأثار الكثيرة في المدينة شاهدة على تلك العصور، ومنها جامع السلطان أحمد (الجامع الأزرق)، وقصر التوب كابي، وقصر الدولمة بهجة، وغيرها الكثير.

 

 وللطعام التركي في إسطنبول نكهة مميزة، فالمطعم التركي جزء هام من المطبخ المتوسطي، وقد أثر وتأثر بالثقافات المتعددة التي مرت على تاريخ إسطنبول، لتجد في إسطنبول ما لذ وطاب من أطباق العالم، فهناك المطاعم الفاخرة التي تقدم أشهى أطباق السمك، والمطاعم التي تقدم أشهى الوجبات العالمية.

وكل زائر لإسطنبول يجد في وسائل نقلها، وسيلة للمتعة فضلاً عن كونها وسيلة نقل مريحة، فهي تتعدد وتتنوع فهناك مترو الأنفاق و الترام فاي (الذي يسمح لك برؤية معالم المدينة، فهو يمر من مناطق سياحية أساسية) والمترو بوس وغيرها، وللعبارات البحرية الواصلة بين القسمين الأوروبي والأسيوي في مضيق البوسفور حكاية أخرى.

 

 

كما وتتميز المدينة بعلى الكثير من الأسواق التجارية الضخمة، فهناك السوق الكبير (الغراند بازار) المليء بالمنتجات التراثية المتميزة، كما يوجد السوق المصري وهو سوق متخصص بالبهارات والتوابل، فضلاً عن الكثير من المولات والمراكز التجارية الضخمة كمول جواهر في شيشلي والذي يضم العديد من العلامات والماركات التجارية العالمية.

كما تضم إسطنبول العديد من الحدائق والمساحات الخضراء، فلا تخلو منطقة في إسطنبول من الحدائق، كما توجد الكثير من الحدائق المزودة بأماكن خاصة للشوي، لتحظى بأوقات ممتعة مع العائلة والأصحاب. وإذا كنت من محبي الطبيعة فعليك بزيارة غابات بلغراد في شمال إسطنبول للتمتع بالمناظر الخلابة والطبيعة الساحرة.

ولا تخلو إسطنبول من مفاجأتها وأنشطتها ففي كل ركن منها حكاية، فهي تضم أنشطة متعددة وكثيرة لتناسب كافة الشرائح.

لا توجد تعليقات

مواصلات اسطنبول …..حلول عظيمة

مواصلات اسطنبول .....حلول عظيمة

 

إسطنبول مدينة دائمة الحركة، غنية بأنشطتها الاقتصادية والاجتماعية، مركز سياحي على مدار العام، مدينة تمتد على قارتين، بطرف أسيوي (أناضولي) وطرف أوروبي، تتمتع إسطنبول بتنوع وكثرة وسائل النقل والمواصلات فيها، لتلبية الحاجة المستمرة في التنقل بين أرجاء المدينة، كما أن الزيادة الكبيرة بعدد السكان في إسطنبول البالغ أكثر من 18 مليون شخص، دفع إلى الحاجة لإنشاء وسائل عدة للمواصلات.

من أشهر وسائل النقل في إسطنبول، هو المتروبوس، وسيلة النقل الأهم في إسطنبول، تم إنشاؤه للحد من الازدحام المروري على الطرق، ولتأمين وسيلة نقل مريحة وسريعة.

كلمة “متروبوس” تجمع بين كلمتي “مترو” و” بوس” (حافلة)، إذ أنها تجمع بين خصائص الوسيلتين المذكورتين، حيث تحتوي الشبكة على أسطول من الحافلات الطويلة يصل عددها إلى 480 حافلة، يسير في مسار مخصص له فقط ما يجعله، كما المترو، لا يتأثر بالازدحام المروري.

 

 بدأت أعمال إنشاؤه في عام 2007، ليصل بين منطقتي توب كابي Topkapı في مركز اسطنبول وأفجيلارAvcılar في الطرف الغربي للمدينة، بمدة زمنية قدرها 22 دقيقة، بينما كانت تصل إلى 48 دقيقة باستخدام وسائل النقل الأخرى، وفي عام 2008، تم إنشاء العديد من الطرق والمحطات الجديدة، لتصل بين أفجيلار Avcılar في الطرف الغربي لإسطنبول وزينجيرلي كويوZincirlikuyu القريبة من جسر البوسفور الأول، وتم زيادة عدد المحطات إلى 22 محطة خلال مدة 77 يوم فقط. وتم فتح الطريق مروراً بجسر البوسفور الأول ليصل إلى محطة سوتلوشيشميه Söğütlüçeşme، في الطرف الأسيوي، وبالتالي ربط طرفي المدينة معاً، بأقصر طريقة ممكنة، لتختصر المسافة الزمنية إلى 63 دقيقة فقط من أفجيلارAvcılar في الطرف الأوروبي إلى سوتلوشيشميه Söğütlüçeşme في الطرف الأسيوي، وفي عام 2012 تم إنشاء طريق إضافي يصل إلى منطقة بيليك دوزو Beylikdüzü الواقعة في القسم الغربي لإسطنبول ، لتصبح المسافة الزمنية بين طرفي خط الميتروبوس ما يقارب 100 دقيقة، من الطرف الأسيوي الى الأوروبي، ولكي يحمل الميتروبوس ما يقارب 800 ألف راكب يومياً. وليصل طول الخط إلى قرابة 52 كم.

 

وسيلة مواصلات أخرى مشهورة في إسطنبول هي المترو. بدأت أعمال بناء الخط الحديدي تحت الأرض في إسطنبول في عام 1992، وأول خط حديدي وضع في الخدمة كان خط تقسيمTaksim – ليفينت Levent في عام 2000، وفي عام 2011 تم بناء تحويلة جديدة لتصل إلى شيشهانيşişhane، في عام 2014 تم إكمال أعمال بناء السكك لتصل إلى محطة ياني كابي yenikapı أيضاً، وذلك من خلال جسر يمر من فوق خليج القرن الذهبي واصلاً بين محطة شيشهاني şişhane ومحطة Vezneciler، ليصل طولها كلياً الى 23.5 كم.

ومن محطة ياني كابي yenikapı مركز إسطنبول تم بناء العديد من التحويلات، لتصل إلى مطار أتاتورك، وكيرازلي، وفي الجانب الاسيوي تم بناء مترو يصل بين كاديكوي kadıköy وكارتال Kartal. ليمتد حديثاً ويصل إلى تافيشنتبه Tavşantepe في شرق الشطر الأسيوي للمدينة.

لينقل مترو إسطنبول في مجمله ما يقارب 1.800.000 راكب يومياً.

ومن المتوقع أن يصل طول السكك الحديدة بمجملها الى 641 كم في عام 2023، الذكرى المئوية لقيام الدولة التركية.

كما يوجد العديد من طرق المواصلات أيضا في إسطنبول، مثل العبارات البحرية و التي توصل الركاب بين الطرفين الأسيوي والأوربي، أو من مدينة إسطنبول الى مدينتي بورصة و يلوا.

 

أيضاً الحافلات العامة لديها حصة كبيرة من وسائل النقل، حيث يوجد في كل شارع موقف للباصات، إن لم يكن موقفين او ثلاثة، والتي تحمل ما يقارب 900.000 راكب يوميا.

العدد الإجمالي للراكبين في  إسطنبول عبر وسائل النقل المختلفة ، قد يصل إلى ما يقارب 11 مليون شخص يوميا، من خلال العديد من الوسائط مثل التاكسي، الحافلات الصغيرة، الميتروبوس، الميترو،  الترام واي، والعبارات.