دعنا نتواصل لنساعدك!

باختيار أنسب عقار

بعد نيوزيلندا، عقارات تركيا تحتل المرتبة الثانية لأفضل نشاط عقاري في العالم

بعد نيوزيلندا، عقارات تركيا تحتل المرتبة الثانية لأفضل نشاط عقاري في العالم

عقارات تركيا تنافس بقوة لتكون في المرتبة الاولى عالمياً !!

في تقرير صادر عن كل من وكالة الأناضول التركية وصحيفة ديلي صباح، احتلت عقارات تركيا المركز الثاني لأكثر القطاعات نشاطاً وإقبالاً من الداخل والخارج .. تفاصيل أكثر في المقال التالي:

مواطنو 184 دولة يختارون تركيا:

قال هاكان بوجاك المدير العام لشركة "Mars investment" المختصة بإدارة الاستثمارات الدولية والمبيعات الدولية للمشاريع العقارية أن؛ مواطني 184 دولة في العالم قد اختارو تركيا لاقتناء العقارات، منقسمين على فئات بعضها مهتم بالسكن وبعضها مهتم بالاستثمار، وفئة كبيرة جداً مهتمة بالحصول على الجنسية التركية مقابل الاستثمار بالعقار.

عقارات تركيا؛ واحة جاذبة وحقائق تثبت ذلك:

وتابع السيد هاكان قائلا: أن السوق التركي بات في يومنا هذا واحة تجذب مواطني كافة الدول حول العالم، مشيراَ الى أن مبيعات العقار خلال عام 2020 قد لاقت نجاحاً وإقبالاً كبيراً، رغم تفشي جائحة Covid_19.

واسطرد: الدراسات الأوروبية أشارت الى حلول تركيا في المرتبة الثانية على مستوى العالم بعد نيوزيلندا فيما يتعلق بحركة المبيع والكثافة في الطلب، ناهيك عن وجود العديد من التنبؤات التي تشير إلى ارتفاع اسعار العقارات في تركيا عقب زوال الفايروس.

المجمع السكني رقم "228" في منطقة سيشلي اسطنبول

احصاءات حول مبيع العقارات التركية:

عقارات تركيا ... من هم الجنسيات الأكثر شراءاً؟

لا شك في كثافة أعداد المهتمين بالتملك العقاري في تركيا ولكن! من هم الجنسيات الأكثر إقبالاً للتملك في تركيا؟ هذا السؤال تم توجيهه للسيد هاكان خلال مقابلته الأخيرة، فكانت الأجابة كالتالي: لا يوجد احصائيات ثابتة لهذا الموضوع ولكن خلال الفترات الأخيرة لفت انتباهنا الإقبال على التملك من قبل المواطنين الصينين ومواطني نيجيريا وباكستان وروسيا والسنغال وجمهورية الدومينيك.

إضافة الى مستثمرين من جنسيات عربية مختلفة، كالمواطنين العراقيين والكويتيين والجزائريين واليمنيين وغيرهم ممن يبحثون عن الاستقرار في دولة واعدة على مستوى المعيشة والاستثمار وإطلاق المشاريع وإنشاء الشركات.

الحزم التحفيزية للأجانب، كلمة السر للإقبال الكثيف:

للاجراءات السلسة والتسهيلات الوفيرة التي تقدمها تركيا الى جانب الحزم التحفيزية للأجانب المهتمين بتملك العقارات في تركيا، دور لا يستهان به بل وحصة كبيرة في إنعاش القطاع العقاري منذ العام 2018 وحتى اليوم، كمنح الجنسية التركية لمن يشتري عقاراً أو أكثر بـ 250 ألف دولار أمريكي .. ذلك القرار الذي حصل من خلاله ما يقارب الـ 10 آلاف عائلة على الجواز والجنسية التركية حتى تاريخ اليوم.

يذكر أن الجنسية التركية وحملة الجواز التركي لهم الحق في دخول ما يقارب الـ 100 دولة حول العالم، دون طلب مسبق لتأشيرة الدخول، وأن مرتبة الجواز التركي تستمر بالتقدم يوماً بعد يوم ضمن قائمة أفضل جوازات السفر في العالم.

تحرير : رمزي للإستثمار والتسويق العقاري©

المصادر: